جميع جهات المملكة طالها الوباء، وجهة الدار البيضاء تتصدر قائمة الإصابات.. إليكم التوزيع الجغرافي

أخبار7 | Akhbar7

أعلنت وزارة الصحة، مساء عشية اليوم الأربعاء 2 شتنبر، عن تسجيل 1672 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالمغرب، لينتقل إجمالي الإصابات منذ ظهور الوباء بالمملكة إلى 65453 حالة، وذلك وفق أحدث الإحصائيات المحيّنة لوزارة الصحة.

هذا، وبخصوص التوزيع الجغرافي، فإن الإصابات الجديدة، تم تسجيلها خلال ال24 ساعة الماضية في جميع جهات المملكة خلال نفس الفترة المذكورة، بحسب آخر الإحصائيات.

يذكر أن عدد المتعافين من فيروس “كورونا” بالمغرب، منذ ظهور الوباء بالمملكة، ارتفع إلى حالة 50357 بعد تماثل 1453 حالة جديدة للشفاء، فيما تم تسجيل 32 حالة وفاة جديدة ، ليصل عدد الوفيات إلى 1216 حالة وفق ذات المعطيات.

وفيما يلي التوزيع الجغرافي  للحالات حسب الجهات:

1/ جهة الدار البيضاء سطات (+651)، منها 536 بالبيضاء، و39 بالجديدة، و28 بالمحمدية، و18 بسطات، و13 بالنواصر، و11 ببرشيد، و4 بمديونة، وحالتان ببنسليمان.

2/ جهة مراكش آسفي (+252)، منها 186 بمراكش، و35 بالحوز، و25 بقلعة سراغنة، و4 بشيشاوة، وحالتان بالرحامنة.

3/ جهة فاس مكناس (+152)، منها 57 بفاس، و37 بفاس، و20 بتازة، و14 ببلومان، و12 بإفران، و7 بالحاجب، و4 بصفرو، وحالة بتاونات.

4/ جهة طنجة تطوان الحسيمة (+83)، منها 43 بعمالة طنجة أصيلة، و14 بالعراش، و11 بالحسيمة، و9 بتطوان، و3 بشفشاون، وحالتان بالفحص أنجرة، وحالة بالمضيق الفنيدق.

5/ جهة الرباط سلا القنيطرة (+133)، منها 47 بالصخيرات تمارة، و35 بالقنيطرة، و24 بسلا، و23 بالرباط، و4 بسيدي سليمان

6/ جهة درعة تافيلالت (+102)، منها 43 برشيدية، و26 بميدلت، و21 بزاكورة، و12 بورزازات.

7/ جهة بني ملال خنيفرة (+151)، منها 40 بالخنيفرة، و34 بخريبكة، و28 ببني ملال، و26 بأزيلال، و23 بالفقيه بنصالح.

8/ الجهة الشرقية (+19)، منها 8 بوجدة أنكاد، و7 بجرسيف، وحالتان بفكيك، وحالة بالناظور وتوريرت.

9/ جهة سوس ماسة (+55)، منها 33 بأكادير إدوتنان، و15 بإنزكان آيت ملول، و4 باشتوكة آيت بها، و3 بتزنيت.

10/ جهة الداخلة وادي الذهب (+45) كلها بإقليم وادي الذهب.

11/ جهة العيون الساقية الحمراء (+7)، 7 حالات كلها بالعيون.

12/ جهة كلميم واد نون (+22)، منها 14 بطانطان، و7 بكلميم، وحالة واحدة بسيدي إفني.

وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*