سيدي افني.. فوضى واستخفاف بتدابير ضد “كورونا” تسائل سلطات تيوغزة


أخبار7 | علي عادل

دعا مواطنون بمركز قيادة تيوغزة بإقليم سيدي افني، السلطات الإقليمية إلى تحمل مسؤوليتها حيال “التراخي المخيف” الذي يعرفه مركز الجماعة، في استخفاف واضح بالتدابير الوقائية لمنع تفشي فيروس “كورونا”.

وإلى جانب إحتلال الملك العام وعرقلة السير العادي في السوق الأسبوعي، رصدت مصادر جريدة “أخبار 7” اليوم الخميس، الذي يصادف السوق الأسبوعي، غيابا فعالا وناجعا لمسؤول السلطة المحلية بالقيادة، من أجل ردع المخالفين لاحتلال الملك العام وتكوين تجمعات غير ملتزمة بالظوابط التي تستدعيها الظروف الاستثنائية التي تعرفها المملكة.

ورصدت عدسة الجريدة صورا للازدحام الذي عرفه السوق الأسبوعي، بفعل عدم تدخل السلطة المحلية من أجل تنظيم هذا الفضاء التجاري وتحقيق التباعد الإجتماعي المطلــوب، الشيء الذي ينذر بكارثة وبائية خطيرة، وفق تصريحات متطابقة لمن صادفتهم مصادر الجريدة.

وأعربت فعاليات المنطقة عن مخاوفها من التدبير الذي تعرفه القيادة، والذي يعتبر ما تم تناوله في وسائل الإعــلام مؤخرا، مجرد صورة مصغرة للواقع العام التي تئن تحت وطأته منطقة تيوغزة والجماعات المجاورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*