مطالب بوقف التعليم الحضوري بسوس ماسة بعد تصاعد عدد الاصابات في الجهة

في ظل تفاقم الحالة الوبائية في جهة سوس ماسة، طالب مجموعة من أمهات وأباء و أولياء التلاميذ بجهة سوس ماسة، الأكاديمية الجهوية و السلطات المختصة بتحمل مسؤوليتها و وقف التعليم الحضوري و لو لمدة محددة على غرار جهات أخرى في إنتظار استقرار الوضع الوبائي الذي بدأ يتصاعد يوما بعد يوم.

واستنكر العديد من الاباء و أولياء التلاميذ بجهة سوس ماسة و خصوصا بأقاليم أكادير اداوتنان و انزكان ايت ملول تراخي السلطات و على رأسها بعص لجن اليقظة و الأكاديمية الجهوية للتعليم في سن قرار بوقف التعليم الحضوري و لو لفترة اسبوع او اسبوعين الى حين استقرار الوضع الوبائي بالجهة، وذلك على غرار العديد من الجهات التي سارت في هذا النهج كجهة الدار البيضاد و جهة الداخلة و بعض الأقاليم بمراكش، و غيرها ما دامت السلطات الاقليمية و الجهوية تتمتع بكامل الصلاحيات لاتخاذ قرارات من هذا القبيل. خصوصا مع بدءالحديث عن إصابات وسط الأطر التربوية ولو بشكل محدود.

جدير بالذكر ان عمالتي أكادير اداوتنان و انزكان ايت ملول سجلتا مئات الحالات في اليومين الماضيين و إن كانت اغلب الإصابات سجلت ببؤرة صناعية، لكن لا يمكن فصلها عن الجانب التعليمي خصوصا و أن اي عامل أو عاملة مصابة لا بد أن يكون من اهل بيته تلميذ (أخ او اخت او ابن….).

و في انتظار أن تتحمل السلطات مسؤولياتها، و تسير على نهج باقي الجهات، لا زال آلاف التلاميذ يتوافدون صباح مساء للتجمع أمام المؤسسات التعليمية مهددين بوضع أسوأ لاقدر الله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*