فضيحة جنسية من العيار الثقيل إثر مداهمة منزل بتارودانت

فضيحة جنسية من العيار الثقيل إثر مداهمة منزل بدرب حادا وسط مدينة تارودانت مساء يوم أمس الجمعة 11 شتنبر الجاري، وذلك بعد ضبط أربعة شبان وسيدة بالإضافة إلى فتاة قاصر يحييان ليلة حمراء وبحوزتهما كمية مهمة من المخدرات.

وحسب المصادر، فقد جاءت مداهمة المنزل المذكور بعد توصل مصالح الأمن التابعة للمنطقة الإقليمية بتارودانت، بإخبارية تفيد بوجود أشخاص رفقة فتيات في وضعية مشبوهة بأحد المساكن بالدرب السالف الذكر، لتنتقل على إثرها فرقة خاصة لعين المكان، وتتم مداهمة المنزل بأمر من النيابة العامة المختصة.

و تم الكشف عن مفاجأة غير متوقعة بعدما تم ضبط الموقوفين في وضعية حميمية ومخلة بالحياء رفقة الفتيات، كما أسفرت عملية التفتيش الذي أخضع له المنزل عن حجز كمية من المخدرات.

هذا وجرى اقتياد الموقوفين الى مركز الأمن، وتم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية، من أجل تعميق البحث معهم حول نوعية العلاقة التي تربط بينهم، ومصدر المخدرات المحجوزة لديهم لتحديد باقي المتورطين المحتملين في هذه القضية.

وتندرج هذه العملية في إطار التفاعل السريع والفعال بين عناصر الأمن الوطني بتارودانت مع شكايات الساكنة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*