alexa

فيروس كورونا ينهي حياة طبيب وسط مستشفى الحسن الثاني

فيروس كورونا ينهي حياة طبيب وسط مستشفى الحسن الثاني

علمت من مصادرها، بأن الدكتور محمد نجيب الزوكميد، توفي يوم أمس الثلاثاء 29 شتنبر الجاري، بفيروس كورونا وسط جناح كوفيد بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

و أوضحت مصادر الموقع ، بأن الضحية لفظ آخر أنفاسه بعد تدهور حالته الصحية، إثر أزمة قلبية حادة .
هذا، و قد خلفت وفاته أثرا عميقا في نفوس زملائه و أفراد أسرته.

و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم السيد اسماعيل أوبيهي و عائلته، و أصدقاء الراحل، بتعازيهم الصادقة و مواساتهم القلبية إلى أسرة الفقيد، سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، و أن يسكنه فسيح جناته، وأن يتقبله في الفردوس الأعلى. و إنا لله وإنا إليه راجعون

اترك رد