750 حالة إصابة بفيروس “كورونا” في صفوف الممرضين وتقنيي الصحة

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في صفوف الممرضين وتقنيي الصحة بشكل مضطرد، مبرزة أن وزارة الصحة لا تعلن عن أية حصيلة في هذا الصدد، وهو ما جعل المهنيين يعبرون عن استنكارهم للوضع، وانتقاد ما يسمونه “إهمالا” من قبل الوزارة الوصية على القطاع.

وكشفت حركة الممرضين وتقنيي الصحة أن عدد حالات الإصابة بـ”كوفيد 19″ في صفوفهم بلغت بناء على آخر إحصاء قامت به الحركة، إلى 750 حالة، مؤكدين أن الرقم لا يساوي حتى ربع الإصابات الفعلية، وأن هذا الإحصاء يتعلق بمجهود بسيط من لجنة تتبع حركة ممرضي وتقنيي الصحة، من أجل تسليط الضوء على عدد الإصابات في صفوف الممرضين، والتنديد بالتكتم الذي تنهجه وزارة الصحة في إحصاء الإصابات في صفوف الممرضين، خلافا لبعض الدول مثل فرنسا، التي كانت تتبع عدد الإصابات وتوليهم عناية خاصة.

كما شددت الحركة على أن عدد المصابين تزايد أخيرا بشكل مهول، بالنظر إلى انفجار الوضع الوبائي في المغرب بشكل عام، وتأثر الممرضين جراء ذلك، مبرزة أن وضع الجسم التمريضي عموما يمكن وصفه بالمحبط والمزري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*