NIKOLLË LOKA ALBANY


NIKOLLË LOKA – ALBANY

ولد نيكولي لوكا في سانغ ميرديتا في 25 مارس 1960؛ تخرج كمدرس في جامعة “لويج جوراكوتشي” في شكودرا؛ درجة الماجستير في علم أصول التدريس من جامعة تيرانا، والدكتوراه في تاريخ التربية من جامعة تيرانا. عمل مدرساً ومديراً لمدرسة ثانوية ومفتشاً للتعليم في منطقة ميرديتا، ثم مدرساً في مدرسة ثانوية في تيرانا ومحاضراً في جامعة “ألكسندر شوفاني” في إلباسان. يعيش في تيرانا. مؤلف تسعة مجلدات شعرية باللغة الألبانية وثلاثة مجلدات شعرية باللغة الإيطالية (اثنان منها مع مؤلفين مشاركين). بالإضافة إلى الألبانية، نُشرت قصائده باللغات الإيطالية والإنجليزية والفرنسية والألمانية والرومانية والسويدية. تمت دعوته إلى البرامج التلفزيونية والإذاعية المخصصة للأدب. محرر ومراجع للعديد من الأعمال الأدبية، خاصة في مجال الشعر. حائز على العديد من الجوائز الأدبية داخل وخارج البلاد. عضو في العديد من الجمعيات الأدبية الوطنية والدولية. وردت في معجم الأدباء الألبان 1501-2001، طبعات “فائق كونيكا”، بريشتينا 2003، وفي موسوعة شعراء اللغة الإيطالية “أليتي إيديتور” روما 2021، ثم في المعجم الموسوعي لمرديتا، طبعات “إيمال”، تيرانا 2021

وقت آخر

جئت لتخبرني
أن الكلمة عاصفة
وليس لديه نموذج.
الوعد هو لعبة ،
الإنسان متماثلان.
جئت لتخبرني ،
أن الوقت يكبرك بشكل صعب ،
والتجاعيد
في جبهتك توضع خلسة ،
يخبرك بكلمات الحب.
إنه يجلب لي الكلمات
من آبيس إلى آخر ،
يبقى هذا الوقت بإحكام في نبضاتك.
في الأثير وقت آخر قادم.
وقتك،
مع شمس أخرى ،
وقمر آخر.

NIKOLLË LOKA ALBANY

اترك رد